قطع الإصبع و علاجه – الفرق بين الطرف الجاهز والمخصص

Last Updated on 2022-02-21 by Mprosthetics team

قطع الإصبع و علاجه من الأمور التي تشغل بال المرضى الذين فقدوا أصابع أيديهم أو أقدامهم بسبب حوادث القطع من الالات الحادة والأجهزة الصناعية و الامراض المزمنة مثل السكري. يواجه مبتورو الأطراف صعوبة في تقبل الطرف الصناعي الجاهز رخيص السعر الذي لا يلائم شكل أصابعهم المبتورة و لا لون بشرتهم كما أن قياس الأطراف الجاهزة لا يكون صحيحاً.

قطع الإصبع وعلاجه
أصبع الخنصر الصناعي
الاصبع الصغير صناعي (الخنصر) مصنع خصيصاً للمريضة

متى يجب قطع الاصبع؟

هناك بعض الحالات التي يجب فيها للأسف قطع الاصبع لمصلحة المريض و من هذه الحالات

1- حالات فشل عملية اعادة توصيل الاصبع المبتور

قد يضطر الطبيب لبتر الاصبع حتى بعد زراعته و توصيله بسبب فشل عملية اعادة وصل الجزء المقطوع بسبب عدم وصول الدم و الأوكسجين للانسجة بشكل كافي مما يؤدي الى اسوداد الاصبع و موته

2- حالات الغرغرينا

قد يكون من الضروري أحيانا بتر الاصبع أو جزء من اليد أو القدم بسبب حدوث غرغرينا بسبب نقص التروية الدموية للأطراف و هذا يحدث بسبب بعض الأمراض المزمنة التي لا يتم السيطرة و العناية بها مثل السكري. و أكثر الحالات هي بتر القدم السكرية

قطع الإصبع وعلاجه بعد فشل اعادة توصيل الاصبع الطبيعي
قطع الإصبع و علاجه باستخدام طرف صناعي مصنوع خصيصاً لهذا المريض

أضرار قطع الإصبع وما هي طريقة علاجه

يسبب قطع الأصبع ضرراً كبيرا على من بترت اطرافه و يمكن تلخيض هذه الأضرار بالتالي

1- أضرار جسدية

يتأثر الشخص الذي قطعت أصابعه جسدياً و خاصة اذا كان البتر في الأصابع الأساسية مثل الابهام الذي يشكل 50% من وظيفة اليد لأنه الأصبع الوحيد الذي يقابل في الاتجاه الاصابع الأربعةز فقطع جزء من الابهام يؤثر على وظائف حيوية عديدة مثل مسك الأشياء و حملها

2- أضرار نفسية

تأثير فقدان الاصابع النفسي على المريض كبير جدا و يفوق التأثير الجسدي و خاصة في المجتمعات الشرقية التي تهتم بنظرة الاخرين. يعاني من فقد أصابعه عادة من خجل شديد من نظر الناس الى الجزء المفقود و معاملته بشفقة. كما أن حالتهم النفسية تسوء جداً بسبب حالات التنمر و السخرية من أقرانهم الذين قد لا يعلمون مدى تأثير هذا التنمر على نفسية من بترت أصابعهم.

الفرق بين الأطراف الصناعية الجاهزة للأصابع و بين المصنوعة خصيصاً

هناك فرق شاسع بين الاصابع الصناعية الجاهزة و تلك التي تصنع و تصمم بشكل خاص لكل مريض والفقرة التالية هو شرح لهذه الفروق بين قطع الإصبع وعلاجه باطراف الجاهزه ون علاجه باستخدام الاطراف الصناعية المصنعة خصيصاً CUSTOM MADE PROSTHESIS و سبب اختلاف السعر الكبير بين هذين النوعين

الاطراف الصناعية الجاهزة للاصابع

الاصابع الصناعية الجاهزة و التي تؤخذ من كفوف جاهزة رخيصة الثمن لتجميل قطع إصبع في الواقع تزيد من معاناة مبتوري الاصابع لعدة اسباب نورد أهمها.

1- الاصبع الجاهز غير ثابت في مكانه بطريقة صحيحة و ذلك بسبب أن المقاس للجزء المتبقي لم يتم أخذه بطرقة علمية صحيحة.

2- المقاس يكون واسع أو ضيق و يؤدي الى احتباس الدم فلا يكون المريض مرتاحاً اثناء ارتداء الاصبع الصناعي.

3- اللون غير مناسب و لا يحتوي على التفاصيل و ألوان البشرة الطبيعية و دائما الأصبع الصناعي الجاهز يكون ذا لون واحد و يكون ملفت للنظر لأنه لا يبدو طبيعيا و بدل أن يحل مشكلة لفت النظر الى البتر بل على العكس يزيدها.

4- شكل الاصبع الجاهز لا يلائم شكل أصابع الشخص المصاب و لا يماثل الاصبع الموجود في اليد الثانية و هذا يزيد من قلق الشخص المبتور بدل التخفيف عنه.

5- الحواف في الاصبع الصناعي الجاهز تكون سميكة و هذا يجعلها واضحة للعيان و لا تتماهى مع جلد المريض و تظهر بوضوح أنها تركيب.

أطراف الأصابع المصنوعة خصيصاً لعلاج و تجميل حالات قطع الاصبع

أما الأصابع التي تصنع خصيصا لكل مريض في مركزنا فهي تبدأ بأخذ قياسات دقيقة للأصبع المصاب و الاصبع المقابل في اليد من أجل تصنيع شكل مماثل تماما.
2- يتم أخذ لون بشرة كل مريض لعمل تعويض يتماهى مع لون بشرته
٣- حواف الاصبع الصناعي رقيقة جدا بحيث تندمج من البشرة و يصعب رؤتيها و هذا يعطي شكل طبيعي.

مثال علىحلة كانت تعاني من قطع الإصبع و علاجه في مركز تعويضات الوجه و الأصابع الصناعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.